شيخ روحاني وسحر الخرزة الزرقاء

شيخ روحاني وسحر الخرزة الزرقاء شيخ روحاني يخبركم عن اسطورة ان الجن يخشون من الذئاب فإذا رأى الجني ذئباً قادماً نحوه تبدل إلى صورة صخر كريم خشية أن يشهده فإذا رآه الذئب وعتيق أعلاه أمسى حبيس هذه الصورة ويبقى على هذه الشأن حتى يحدث في يد إنساني، فيوضح له في نومه عارضاً فوق منه خدماته بدل أن يحرره من صورته المتحولة، وبذلك خلق عند الناس تصور ممتد في قوة ونفوذ الصخور الكريمة فهي تجلب الرزق أو تدفع العين، أو تقوي الوضع الجنسية لدى

الرجالوقديماً آمن قديمين المواطنين المصريين بأن للحلي قوى وآثاراً سحرية إلى جوار وظيفتها في الزينة، فاتخذوا من الحلي تمائم يعلقونها على متباين أجزاء أجسادهم، واختلفت التمائم باختلاف الغاية المعلقة من أجله، فهناك تمائم للأحياء، وأخرى للأموات، وتمائم للوقاية من الأمراض وأخرى للوقاية من السحر والحسد والغرق. شيخ روحاني وسر اللون الزرقاء شيخ روحاني يحكي لكم عن سر اللون الأزرق فمرده لاعتقاد قديمين المواطنين المصريين في ثلاثة ألوان وهي الألوان السائدة في حليهم

الأحمر والأخضر والأزرقوتحتل الخرزة الزرقاء والكف مقر الأفضلية في عالم اليوم فلا يكاد يخلو منها صدر امرأة أو مرآة عربة فالناس يتخيلون أن بها قوى سحرية تقي صاحبه وتدرأ عن سيارته الحوادثوالنساء يعتقدن أن الخرز الأزرق والكفوف تقي من الحسد والكف الواضح (بالخمسة وخميسة) إما يُعلق أو بدلاً منه تدفع المرأة بكف يدها في أعقاب واحد الأصابع الخمسة في وجه من تظنها حسودة مع ذكر العدد خمسة ومضاعفاته أو مفردات متعلقة به كقولهن (اليوم يوم الخميس) (الغلام وزنه

خمسة كيلوغرامات)والنساء يفعلن ذاك ولا يعلمن منشأ ذلك المسألة الذي يرجع إلى عادات السحر التي تؤمن بأن لجميعٍّ عدد ولكل حرف خصائص، وأن العدد خمسة وكف اليد بها ذبذبات طاقة الحماية وحتى تحرم الأذى عن جسد الإنسان أو ما يخصه إذا ما دُفعت في وجه الحسود. شيخ روحاني واستخدمات الخرزة الزرقاء شيخ روحاني وعلاقتة بالافراح يستعمل الناس البخور ويرشون الملح وهم لا يعلمون منشأ تلك العادة لكنهم يمارسونها وتعد من الأدوات التي كان يستعملها السحرة

والكهنة في الجاهلية وكانوا يحرقون البخور في مواجهة الأصنام والسحرة لاسترضاء من يتعاملون بصحبتهم من الجن ولا تتشابه رائحة البخور وفق المجهود المرغوب، فلو كان المبتغى فك سحر استخدم البخور طيب الرائحة أما لو أنه المرغوب عمل سحر سيئ فالبخور المستهلك يكون ماكر وكريه الرائحةوفي ريف جمهورية مصر العربية ابتدع العامة رقية توارثوها جيلاً عن جيل خلطوا فيها قليل من جمل الدعاء على رسول الله صلى الله عليه وسلم مع قليل من الفقرات اللغوية الغامضة،ثم حدث في وجدانهم أنها رقية السيدة آمنة فتاة وهب للرسول عليه الصلاة والسلام، وعبارات الرقية: (حدارجة بدارجة من كل عين

شيخ روحاني وسحر الخرزة الزرقاء

 

سارجة، يا شجرة بدون ورق الغم والحزن والحسد عنك يتفرق أم النبي رقت النبي بالدعاء على النبي اللهم صلى أعلاه)ثم تُقص ورقة على مظهر بشري وتوخز بالإبرة مع ذكر فقرة (من عين فلان) ويُسمى الشخصيات وتُكرر العملية حتى تُخرق الورقة عامتها ثم تُإحراق ويُبخر بها المحسود أو الواحد المرغوب رقيتهوهذه الكيفية لها مصدر بدائي ما يزال يستعمل إلى يومنا ذاك بين القبائل البدائية في أفريقيا وحوض الأمازون، إنها أحوال جوية من عادات السحر الأسود يُسمى (سحر الطوطم) إذ يُصنع تمثال من الشمع أو الخشب على جمعية الواحد المرغوب إيذاؤه ثم يحرق أو يبذر في مهجته سكين أو في جسمه

إبر ودبابيس مع قراءة عدد محدود من الطلاسم لقتل ذلك الفرد. شيخ روحاني وانواع الخرزة الزرقاء شيخ روحاني يقول ان هنالك انواع متنوع من الخرز الازرق نجمل لكم أشكال الخرز واذكر لكم عدد محدود من منها خرز الثعبان وهى مخصصه للملدوغ وعديد ما يستعملها رعاة الصحارى ويقدر تكلفتها سابقا بناقتان وجمل فى الجزيرة العربية وغالبا ما يجدونها فى شهر الحصاد وهى مخلوق حي بمعنى اذا ما حطوها فى قارورة وداخلها لبن يبطل مفعولها ، وقيل أنها تطلع من الثعبان إثناء التزاوج وطولها اثنان سنتي متر إلى حد ما وفى داخلها سر الثعبان ولونها رملى الى الصفار اما خرزة العقرب فهى سمراء وفى

داخلها نقاط حمراء ويسمونها الهبهاب لدى اهل الشمال لكثرة حركتها وهى عباره عن ماده ساله تفرزها العقربان اثناء التزاوج ثم تتجمد ولا يزيد حجمها على حبت النخى واذا ما حطوها فى خرجه وداخلها حبوب القمح والحلوه والسوداء اين منهما يبطل مفعولها بمعنى هذا تكون كائن حى اما خرزة الدم فهى متخصصه فى إيقاف النزيف من الانف والجروح اين كان منهما وغالبا ما يأتون منها اثناء الجزر فى البحر وهي كائن حى وترحل عن السلحفاء اثناء الخطور بمعنى اذا ما حطوها على نبطات الدم او الماء الجارى يبطل مفعولها وهاذا للعلم عن الخرز .

 

You might like

About the Author: admin22

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.