رصد من السحر أسلوب وكيفية الفك

رصد من السحر أسلوب وكيفية الفك مراقبة من السحر الرّصد متمثل في ماكينة لتوليد حاضرة وتنتج بكثرة للغاية تلك التقسيمات لها أعوام تُنتِج في أسحار وتلك الأسحار تُشرب وتتخطّى، وتلك الأسحار تُبخّ يشير إلى متمثل في ماكينة توليد ذلك الرّصد يفرع في ذاك الأسرة فهناك أسحار ملقاة وأسحار مرشوشة وجنّ في الأجساد وغيرها وماذكر هو الية عمل السحر من خلال المراقبة مراقبة من السحر مستهل الجهد أن نقرأ على الرّصد على الفور، نأتي إلى موضع الرّصد أو الحيّز

الذي فيه الرّصد بعدما عرفنا مقره وحدّدناه، نقف فوق منه فيأتيني ردّ، الرّصد حالا يعمل لي ردّ أن أشعر به ونقوم بالقراءة، بالقراءة بالقراءةبالقراءة حتى يفتح الله عليك وينتهي الرّد وتحس بنفسك أنّك مرتاح في ذاك الموضع بعد أن كنت متضايق، إذن ذلك الرّصد اختتم. الأجساد، في مراقبة الأسرة يقتضي أن يُتلا على الأسرة كاملة لا تقرأ على واحد دون فرد، لو قرأت على فرد فرد سيتحسّن معاك ثم ينتكس شريطة أن يكون مسحور بالطبعً، لأنّ حتى المعيون ينتكس فانا لو قرأت على معيون

وأخرجت منه العين على الأرجح غادر عندي عقب ساعتين رموه بعين ثم انتكس، إلا أن حالَما نتكلّم عن المسحور الذي ينتسب لعائلة كاملة مسحورة، والأسرة المسحورة معروفة فتيات متعطّلات عن الزّواج، والد عمره سمراء مع قرينته، منزل غير متفاهم، إشعال كشافات إضاءة كآبة حزن أمراض وكثرة المعالجين وكثرة الشّيوخ ولذا خارج وذلك في نطاق ولذا إتخاذ ثروة ولذا لم يأخذ ملكية، تلك إشارات تعطيك رأي أنّ ذلك المنزل مرصود، إذا نبحث عن الرّصد أين هو؟ والرّصد مثلما قلنا يضعونه

رصد من السحر أسلوب وكيفية الفك

 

ثلاث أربع أمتار أسفل الأرض، أو يضعوه في خزّان أو يضعوه في الجدران، بسيط محتمل يضعوه لك ضِمن الجدار هو يمكن له أن يُدخل ذلك المسألة أسفل البلاط أو في الجدار أو في أي موضع، الرّصد قد يبقى في أي مقر غير أن يكون موضع بعيد عن متناول الإنسي، بما يعني أنّه عسير على الإنسي أن يجد ذلك المقر سوى بتوفيق من الله عزّ وجلّ. فقلنا أنّ الأسلوب

والكيفية الأولى أن نعرف موضع الرّصد ويمكننا القراءة أعلاه على الفور حتى وإن لم أراه، يقصد حتى لو أنه متواجد في الجدار أضع يدي على الجدار وبنيّة أنّه يُبطل فسوف يُبطل إن شاء الله بإذن الله، لاغير يفتقر منك الدهر ويحتاج منك الشغل وتوكُّل على الله عزّ وجلّ. المراقبة من السحر امر جوهري للغاية الأجساد، لو لم تعرف مقر الرّصد وتأكّدت أنه يبقى مراقبة فيجب أن يُتلا على الأسرة على الفور، لو انّني قرات على الأسرة وحدثت فوضى خلال القراءة وحدث تخبّط وصرع وصراخ لأغلب الأسرة

فهذا يدلّ حتّىّه بالفعلً مراقبة، فأنت كلامك صحيح هو سحر أسرة وليس لجميع شخص سحر خاص به، أي فرد يملك سحر خاص به فلن يأتي ذلك ذاك الخطبة، سيقع ارتباك في الأسرة عجيبة غريبة صراخ عويل في تلك الظرف أنت تنتقل مشيا بأسلوب صحيح، وفي تلك الوضعية أنت حالا تقوم بإضعاف الرّصد لأنّك خاطبت جميع الأجساد التي لها رابطة بالرّصد، الكابلات

الموصلة من الرّصد إلى تلك الأجساد حالا أنت تقوم بقطعها، فإذا قُطعت تدهور الرّصد وأُبطِل، إلا أن لو تعرف الرّصد ومكانه وتبطله فهذا قضى جيّد وهو الأكثر قوة والأنفع والأسرع، غير أن إذا لم نستطع ذهبنا إلى البديل الـ2 وهو قراءة الأجساد على كامل الأسرة عقب تحصين المنزل بالتأكيدً والصّبر على هذا من المحتمل في جلسة جلستين أو ثلاثة الهام أنّه يلزم القراءة على كامل الأسرة فإذا حدثت فوضى ودوشة وصرع وصراخ وأحدهم ينطق أعلاه الجنّي وأحدهم يستفرغ وإضافة إلى فاعرف أنّك قد ضربت الرّصد في مقتل.

You might like

About the Author: admin22

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.