اعراض المس العاشق وكيف التجنب

اعراض المس العاشق وكيف التجنب

اعراض المس العاشق كثيرة جدا ومعروفة هو يبدأ بأكثر من طريقة فقد يكون مس الجن والمس العاشق هو تحول الي عشق وقد يكون الشيطان يعشق الانسان البشرى في الجسد بسحر أو عين ثم تحول الي مس عاش ونقصد بالعشق هنا هو تحول الشيطان الماس الي عاشق لجسد الانسان وهو يكون بالتعدي الجنسي علي جسد هذا الانسان ومعرشتة للبشرى مثل الانسان بالضبط وتكون اسواء لانها تمتد ساعات

اعراض المس العاشق كاملة

-معاشرة الجن قد تكون في معظمها من قبل شخص بصفة وهيئة معينة ، أما الاحتلام فلا يشترط ذلك

– يكثر معاشرة الجن للإنس وبخاصة للنساء أثناء أوقات العذر الشرعي ( الحيض والنفاس ) أما الاحتلام فلا يتعلق بوقت أو زمان أو مكان معين

– معاشرة الجن للإنس تكون كـأنها واقعة في الحقيقة ، ويشعر بها الإنسان كواقع عملي فعلي ، وهذا لا يتوفر في الاحتلام إلا الشعور والإحساس فقط

– معاشرة الجن تأخذ وقتاً طويلاً وكأنما هو الواقع الفعلي للمعاشرة بين الرجل والمرأة ، أما الاحتلام فلا يكون إلا للحظات فقط

– معاشرة الجن تشعر الحالة المرضية بإرهاق وتعب نتيجة المعاشرة ، بخلاف الاحتلام الذي لا يتوفر فيه مثل هذا الأمر

مطلقاً

-معاشرة الجن تشعر الحالة المرضية بالحركة والتقلب كما هو الواقع العملي للمعاشرة الزوجية ، وهذا لا يتوفر في الاحتلام على الاطلاق

-معاشرة الجن تشعر الحالة المرضية في كثير من الأوقات بالشبق الجنسي كي تتوفر الظروف الملائمة للجني العاشق من السيطرة على الحالة المرضية والنيل منها في هذا الجانب

– معاشرة الجن لا تشعر الحالة المرضية بأية ميول إلى الزوج أو معاشرته مع توفر الشبق المذكور في النقطة السابقة ، مع التأكد من أن الحالة المرضية تعاني من الاقتران الشيطاني في الأصل

-شعور الحالة المرضية في كثير من الأوقات بمن يتابعها أو يتلمس جسدها ، وهذا من الأعراض الخارجية التي تدل على العشق ، وهذا لا يتوفر مطلقاً في مسألة الاحتلام

 – أن يشعر الإنسان أن هناك من يحتضنه أو يتحسس جسده في فراشه دون أن يراه .

 – أن يشعر الإنسان بشيء يثير شهوته ككثرة الفكر في الزنا وزيادة الشهوة الجنسية لدي المرء عن المعتاد .

 – قد يشعر الإنسان في منامه بحالة المعاشرة الكاملة فيشعر بالإرهاق عند الاستيقاظ من النوم

 – العزوف عن الزواج

 – الوسواس بضعف الرجل جنسيا” وبرود المرأة مما قد يدفعهم الي التجربة لاثبات قدرتهم علي ذلك وان ليس لديهم

أي مشاكل جنسية .

 – كثرة مداعبة الأعضاء التناسلية لأثارتها أكثر .

 – الشعور للمرأة بوخز في منطقة القبل والدبر .

– وعدم طلب الفتاه من الخطاب .. وفي حالة حضورهم تشعر الفتاة بالمرض ويصبح لون وجهها أسود .. كما تكثر

أسباب رفض العريس سواء من الفتاة أو من أهلها أو من العريس أو أهله وكل هذا من فعل الجني العاشق أو الجنية

العاشقة .

 – كثرة الأحلام المرعبة ورؤية الحيوانات ورؤية ناس متغيري الخلقة أو رجل أسود مخيف وؤية المرء يزني أو يزني به .

فمن شعر بأحد هذه الأعراض أو بكلها فعليه بالرقية الشرعية

الاستمتاع  ويكون أثناء النوم أيضاً وفيه يستمتع الجني بالإنسي بغير شعور من الإنسان بكيفية لا يعلمها إلا الله

– المعاشرة الخفية وهي أن يشعر الإنسان بحدوث عملية الجماع وهو متيقظ وفي كامل وعيه .. ولكنه لا يستطيع أن يدفع ذلك عن نفسه

– التشكل حيث يتشكل الجني على صورة إنسان وتحدث عملية الجماع بنفس طريقة حدوثه بين الإنس .. وهذا يعتبر حالة متقدمة ونادرة جدا” وخطيرة جداً وبالطبع فإن هدف الجني في حالة العشق هو حدوث عملية الجماع بينه وبين الإنسي وتدنسيه

You might like

About the Author: admin22

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.