كتاب شمس المعارف وخطورة التعامل

كتاب شمس المعارف وخطورة التعامل

هل سمعتم عن كتاب شمس المعارف الكبرى أو كما يطلقون عليه موسوعة شمس المعارف ولطائف العوارف ،وهو من اخطر كتب السحر على الاطلاق في التاريخ لقد قام بتاليفة أحمد بن علي البوني وهو كتاب لأعمال السحر التي تتعلق بالجن وطرق تحضيره المختلفة إن الشغف وحب المعرفة بكتب السحر يمثل جانبًا غامضًا وهام في تاريخ الشعوب والأمم، فتجد كتبًا يحظر بيعها أو تداولها في كل مجتمع موجود على وجه الأرض، ومع ذلك تجدها منتشرة بين العامة الذي يحبون ذلك الغموض والتطرف الفكري ويمثل كتاب شمس المعارف الكبرى بتأليف البوني أحد أشهر كتب السحر فى التاريخ البشرى وأشدها خطرًا وانتشارًا في العالم العربي هذا الكتاب عبارة عن مجلد كبير واحد يتكون من أربعة أجزاء وتبلغ عدد صفحاته قرابة 600 صفحة ويقصد من هذ الكتاب الوصول إلى السحر وطريقته وطريقة تحضير مردة الجن ومعرفة أسمائهم ويحتوى هذا الكتاب على مزيج غريب من الوصفات خطيرة حول الشعوذة والسحر، والمعلومات الغريبة سواءً أكانت مفهومة أو غير مفهومة.

كتاب شمس المعارف واختلافات الراى

اختلف الناس في تحديد هوية من ألف ذلك كتاب شمش المعارف فمنهم من قال بأن من ألفه هو شخص مذهبه شيعي ومن ضمن الخرافات التي أثيرت في هذا الصدد أن من ألفه هو أحد مرة الجن الكبار، ولكنه قام بنسبته إلى أحمد البوني والذي توفي عام 622 هجرية، ومن الأمور الغريبة أنه لا يزال منتشر بين الناس بأنه يمكن استدعاء وتحضير مردة الجن بمجرد نطق أسمائهم
فصول كتاب شمس المعارف و هل كتاب شمس المعارف خطير.

يتكون هذا الكتاب من 40 جزءًا، ومما يلفت انتباهك له العناوين التي تم عنونة الفصول بها، فتجد أن له جوانب كثيرة، فمنها: الفلك، وبعض التفسيرات القرآنية، والسحر، فمثلًا تجد الفصل التاسع يختص بأوائل الآيات والبينات والقرآن، وقد خصص فصل لخواص سورة مريم وحروفها المقدسة الربانية، وخصص فصلًا آخر لأحكام منازل القمر الفلكية الثمانية والعشرون، وكذلك خصص فصلًا لما في آية الكرسي من بركات خفية وخواص عجيبة.

بالرغم من أن قراءة هذا الكتاب محرم؛ إلا أنه تمت طباعته بعد أن تم التغيير والحذف فيه حديثًا، وتمت طباعة الكثير من النسخ للجزء الأول، والذي عدد صفحاته 577 صفحة، وذلك عام 1985م في المكتبة الشيعية ببيروت، وقد احتوى على عدد أربع رسائل في نهايته ألفها عبد القادر الحسيني الأدهمي،

كتاب شمس المعارف واهل الشيعة

ولقد ذكر ” الطهراني ” كتاب شمس المعارف في موسوعته الذريعة إلى انه لاهل الشيعة لأن البوني كان شيعياً، وقال الطهراني في وصف الكتاب : شمس المعارف ولطائف العوارف في الأدعية والأوراد والأذكار والختومات والتسخيرات والتوسلات بأسماء الله تعالى ، وغير ذلك من خواص السور والآيات وبعض العلوم الغريبة ، فهناك بالكتاب وكلام غريب أموراً غريبة عجيبة وأدعية وأعمالاً كلها بغير سند ولا مستند لتثبت صحتها من الاساس ، ويعتبر كتاب شمش المعارف خطير جدا على من يمتلكه ومن يحاول قرأته فهناك العديد من القصص المنسجوة حول الكتاب التي حدثت لاصحابها نتيجة امتلاكهم لذلك الكتاب ودخوله منزلهم والرعب الذي عاشوه لوجود الكتاب معهم بالمنزل

و البوني معروف عند المهتمين بالروحانيات والسحر والرمل والودع وما شابه  وله مؤلفات كثيرة في هذا الميدان وكان الكثير يبحثون عن كتب شمش المعارف في المكتبات  ويقضون الأوقات والساعات العديدة في محاولة فك رموزها لتسخير الجن ، وبعضهم كان يدعي بأنه يتعلم هذا السحر والطلاسم غير المفهومة لشفاء المصابين بالمس والسحر من قبل الجن وتخليصهم .

You might like

About the Author: admin123

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.